إصرار على الحياة ..

بالفيديو .. بالفيديو .. فتيات من غزة يمارسن رياضة "كرة السلة" رغم الإعاقة

بالفيديو .. فتيات من غزة يمارسن رياضة "كرة السلة" رغم الإعاقة

كنعان - خاص

"لا يأس مع الحياة .. ولا حياة مع اليأس" عبارة تلخص صورةً لفتيات من ذوي الإعاقة يمارسن لعبة (كرة السلة) في صالة رياضية وسط مدينة غزة.

فالتصفيق والتشجيع هو نهاية مشهدٍ مفعمٍ بالحيوية والنشاط بعد تبادلِ رمي الكرات واتباعها بواسطة "الكراسي المتحركة" لإحراز الأهداف -هذا من جهة- فيما الأخرى تحاول من خلالها الفتيات ذوي الإعاقة الابتعاد عن العزلة وملئ وقت الفراغ عبر المشاركة في الألعاب الرياضية لكسر أجواء الملل التي يعاني منها من فقد أحد أطرافه.

تقول مديرة النادي لمراسل وكالة "كنعان" الإخبارية الذي صاحب الفتيات في يوم تدريبي بمركز "نادي فارسات فلسطين" للسيدات ذوي الإعاقة, إن فكرة وجود المركز شجع الكثير من ذوي الإعاقة على الالتحاق به, موضحة أن هدف النادي يتمثل في القضاء على كافة أشكال التمييز الواقعة على السيدات ذوي الإعاقة, بالإضافة إلى نشر ثقافة رياضة الفتيات اللاتي يعانين الإعاقة داخل المجتمع الفلسطيني.

وتطمح مديرة النادي إلى الحصول على صالة رياضية مؤهلة ومجهزة لممارسة الفتيات ذوي الإعاقة جميع الرياضات بكل حرية واستقلالية.

بدورها, قالت مدربة الفريق إنها عملت في هذا المجال للترفيه عن الفتيات بسبب الضغوطات النفسية التي يتعرضن لها في المجتمع, ومن ثم للمنافسة, موضحة أن رسالة التدريب للفتيات ذوي الإعاقة تتمثل في أهمية التمتع بالروح الرياضية والمشاركة والتعاون بالدرجة الأولى وليس الفوز والخسارة.

احدى الفتيات المشاركات في النادي استعرضت لمراسل "كنعان" الدورات التي شاركن وفُزن بها منذ انطلاق المركز, معبرة عن أملها في إحراز مراكز أولى في المسابقات القادمة.

ويعتبر "نادي فارسات فلسطين" الذي يضم 120 عضوة؛ المركز الأول من نوعه على مستوى الوطن, كمختص في رياضة السيدات من ذوي الإعاقة.

بالفيديو .. بالفيديو .. فتيات من غزة يمارسن رياضة "كرة السلة" رغم الإعاقة

الخميس 26 / يوليو / 2018

كنعان - خاص

"لا يأس مع الحياة .. ولا حياة مع اليأس" عبارة تلخص صورةً لفتيات من ذوي الإعاقة يمارسن لعبة (كرة السلة) في صالة رياضية وسط مدينة غزة.

فالتصفيق والتشجيع هو نهاية مشهدٍ مفعمٍ بالحيوية والنشاط بعد تبادلِ رمي الكرات واتباعها بواسطة "الكراسي المتحركة" لإحراز الأهداف -هذا من جهة- فيما الأخرى تحاول من خلالها الفتيات ذوي الإعاقة الابتعاد عن العزلة وملئ وقت الفراغ عبر المشاركة في الألعاب الرياضية لكسر أجواء الملل التي يعاني منها من فقد أحد أطرافه.

تقول مديرة النادي لمراسل وكالة "كنعان" الإخبارية الذي صاحب الفتيات في يوم تدريبي بمركز "نادي فارسات فلسطين" للسيدات ذوي الإعاقة, إن فكرة وجود المركز شجع الكثير من ذوي الإعاقة على الالتحاق به, موضحة أن هدف النادي يتمثل في القضاء على كافة أشكال التمييز الواقعة على السيدات ذوي الإعاقة, بالإضافة إلى نشر ثقافة رياضة الفتيات اللاتي يعانين الإعاقة داخل المجتمع الفلسطيني.

وتطمح مديرة النادي إلى الحصول على صالة رياضية مؤهلة ومجهزة لممارسة الفتيات ذوي الإعاقة جميع الرياضات بكل حرية واستقلالية.

بدورها, قالت مدربة الفريق إنها عملت في هذا المجال للترفيه عن الفتيات بسبب الضغوطات النفسية التي يتعرضن لها في المجتمع, ومن ثم للمنافسة, موضحة أن رسالة التدريب للفتيات ذوي الإعاقة تتمثل في أهمية التمتع بالروح الرياضية والمشاركة والتعاون بالدرجة الأولى وليس الفوز والخسارة.

احدى الفتيات المشاركات في النادي استعرضت لمراسل "كنعان" الدورات التي شاركن وفُزن بها منذ انطلاق المركز, معبرة عن أملها في إحراز مراكز أولى في المسابقات القادمة.

ويعتبر "نادي فارسات فلسطين" الذي يضم 120 عضوة؛ المركز الأول من نوعه على مستوى الوطن, كمختص في رياضة السيدات من ذوي الإعاقة.