رفضاً لسياسة الأونروا التعسفية ..

الهيئة الوطنية لمسيرات العودة تعلن غداً إضراب شامل في كافة مؤسسات "الأونروا" بغزة

الهيئة الوطنية لمسيرات العودة تعلن غداً إضراب شامل في كافة مؤسسات "الأونروا" بغزة

 كنعان_وكالات

أعلنت الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار مساء اليوم الأربعاء ، أن غداً الخميس إضراب شامل في مختلف مؤسسات "الأونروا" بغزة رفضًا لإنهاء عمل موظفي برنامج الطوارئ.

وفي نفس السياق ، صرح ممثل موظفي برنامج الطوارئ في الأونروا عادل حلب اليوم الأربعاء، إن الوكالة أبلغت موظفي الطوارئ بفصلهم نهائياً من خلال رسائل نصية.

وبين حلب في تصريح صحفي ، أن الوكالة فصلت نحو 1000 موظف منهم عدد معين بشكل نهائي وحولت عدد منهم للعمل الجزئي تمهيداً لفصلهم، محذراً من حالة فوضى وتداعيات خطيرة و”انزلاق الأمور إلى ما لا تحمد عقباه نتيجة حالة الغليان والغضب الشديد من القرار”.

وأكد ان الأونروا  أرسلت صباح اليوم رسائل إنهاء عمل من الخدمة لألف موظف، منهم 125 موظفًا بشكل نهائي اما  بقية الموظفين المعفيون من الخدمة سيغير عقدهم مع أونروا للبقاء في عملهم حتى نهاية العام الجاري (دوام جزئي).

وحذر حلب من انفجار الأوضاع خلال الساعات المقبلة إذا لم تتراجع الأونروا عن قرارها، مشيراً إلى أن خطوة الفصل مقدمة لفصل 13 ألف موظف من العاملين في الوكالة.

وحمل، مدير عمليات الأونروا المسؤولية عن التداعيات الخطيرة للقرار بعد رفضه تأجيله والتباحث في حلول للأزمة، مؤكداً أن القرار ظالم وخطوة لإعدام اللاجئ الفلسطيني.

كما و قال رئيس اتحاد موظفي الأونروا أمير المسحال أن إدارة الأونروا تسلم عددا كبيرا من الموظفين قرارا بالفصل النهائي من الوظيفة

وبين  المسحال ، نحذر إدارة الوكالة من إضراب شامل والدخول في نزاع عمل وفق القانون اذا استمرت في تنفيذ قرارات الفصل


 

الهيئة الوطنية لمسيرات العودة تعلن غداً إضراب شامل في كافة مؤسسات "الأونروا" بغزة

الأربعاء 25 / يوليو / 2018

 كنعان_وكالات

أعلنت الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار مساء اليوم الأربعاء ، أن غداً الخميس إضراب شامل في مختلف مؤسسات "الأونروا" بغزة رفضًا لإنهاء عمل موظفي برنامج الطوارئ.

وفي نفس السياق ، صرح ممثل موظفي برنامج الطوارئ في الأونروا عادل حلب اليوم الأربعاء، إن الوكالة أبلغت موظفي الطوارئ بفصلهم نهائياً من خلال رسائل نصية.

وبين حلب في تصريح صحفي ، أن الوكالة فصلت نحو 1000 موظف منهم عدد معين بشكل نهائي وحولت عدد منهم للعمل الجزئي تمهيداً لفصلهم، محذراً من حالة فوضى وتداعيات خطيرة و”انزلاق الأمور إلى ما لا تحمد عقباه نتيجة حالة الغليان والغضب الشديد من القرار”.

وأكد ان الأونروا  أرسلت صباح اليوم رسائل إنهاء عمل من الخدمة لألف موظف، منهم 125 موظفًا بشكل نهائي اما  بقية الموظفين المعفيون من الخدمة سيغير عقدهم مع أونروا للبقاء في عملهم حتى نهاية العام الجاري (دوام جزئي).

وحذر حلب من انفجار الأوضاع خلال الساعات المقبلة إذا لم تتراجع الأونروا عن قرارها، مشيراً إلى أن خطوة الفصل مقدمة لفصل 13 ألف موظف من العاملين في الوكالة.

وحمل، مدير عمليات الأونروا المسؤولية عن التداعيات الخطيرة للقرار بعد رفضه تأجيله والتباحث في حلول للأزمة، مؤكداً أن القرار ظالم وخطوة لإعدام اللاجئ الفلسطيني.

كما و قال رئيس اتحاد موظفي الأونروا أمير المسحال أن إدارة الأونروا تسلم عددا كبيرا من الموظفين قرارا بالفصل النهائي من الوظيفة

وبين  المسحال ، نحذر إدارة الوكالة من إضراب شامل والدخول في نزاع عمل وفق القانون اذا استمرت في تنفيذ قرارات الفصل