في الجمعة الـ17 ..

غزة تودع أربعة شهداء أرتقوا بالأمس

 غزة تودع أربعة شهداء أرتقوا بالأمس

كنعان _ غزة

تخيم اجواء من الحزن العام اليوم  السبت على قطاع غزة ،  الذي يودع أربعة شهداء ارتقوا في الجمعة الـ17 من مسيرات العودة والتي حملت عنوان" لن تمر المؤامرات" ، وبعد جولة تصعيد وقصف مباغت من قبل قوات الاحتلال "الإسرائيلي" لمرصد المقاومة الفلسطينية بحجة الرد على قنص جندي "إسرائيلي" الذي توفي لاحقاً .

المتحدث باسم وزارة الصحة أشرف القدرة أكد استشهاد أربعة مواطنين وإصابة 210 آخرين في قصف للاحتلال ومواجهات قرب حدود القطاع.

وكانت قوات الاحتلال، قد قصفت نقاط رصد للمقاومة شرق قطاع غزة، زاعمه أن القصف جاء ردًا على إطلاق المقاومة النار تجاه دورية لجنود الاحتلال مما أدى لمقتل جندي إسرائيلي بعد إصابته بجراح بليغة وفقًا لما نشره الإعلام العبري.

وأوضح القدرة، أن شهداء جنوب غزة هم: محمود خليل قشطة "23 عام" من شرق رفح، محمد رياض فرحانة "31 عام" من شرق خان يونس، شعبان رجب ابو خاطر 26 عام من شرق خان يونس، وشهيد مواجهات شرق غزة محمد شريف بدوان "27عام".

وزفت كتائب القسام المجاهدين شعبان أبو خاطر ومحمد أبو فرحانة ومحمود قشطة الذين ارتقوا في القصف.

ومارس قادة الاحتلال "الإسرائيلي" حرباً نفسية وتهديدات بعد مقتل الجندي شن ضربات جوية واسعة على قطاع غزة ، التوعد بتدفيع سكان القطاع ثمن ما ترتكبه المقاومة مما اثار حالة من البلبلة والقلق في صفوف المواطنين ، وسط الحديث عن تدخل وساطات للتوصل لتهدئة في القطاع وهو ما اعلن عنه الناطق باسم حركة حماس فوزي برهوم بالبدء بسريان التهدئة فجراً.

غزة تودع أربعة شهداء أرتقوا بالأمس

السبت 21 / يوليو / 2018

كنعان _ غزة

تخيم اجواء من الحزن العام اليوم  السبت على قطاع غزة ،  الذي يودع أربعة شهداء ارتقوا في الجمعة الـ17 من مسيرات العودة والتي حملت عنوان" لن تمر المؤامرات" ، وبعد جولة تصعيد وقصف مباغت من قبل قوات الاحتلال "الإسرائيلي" لمرصد المقاومة الفلسطينية بحجة الرد على قنص جندي "إسرائيلي" الذي توفي لاحقاً .

المتحدث باسم وزارة الصحة أشرف القدرة أكد استشهاد أربعة مواطنين وإصابة 210 آخرين في قصف للاحتلال ومواجهات قرب حدود القطاع.

وكانت قوات الاحتلال، قد قصفت نقاط رصد للمقاومة شرق قطاع غزة، زاعمه أن القصف جاء ردًا على إطلاق المقاومة النار تجاه دورية لجنود الاحتلال مما أدى لمقتل جندي إسرائيلي بعد إصابته بجراح بليغة وفقًا لما نشره الإعلام العبري.

وأوضح القدرة، أن شهداء جنوب غزة هم: محمود خليل قشطة "23 عام" من شرق رفح، محمد رياض فرحانة "31 عام" من شرق خان يونس، شعبان رجب ابو خاطر 26 عام من شرق خان يونس، وشهيد مواجهات شرق غزة محمد شريف بدوان "27عام".

وزفت كتائب القسام المجاهدين شعبان أبو خاطر ومحمد أبو فرحانة ومحمود قشطة الذين ارتقوا في القصف.

ومارس قادة الاحتلال "الإسرائيلي" حرباً نفسية وتهديدات بعد مقتل الجندي شن ضربات جوية واسعة على قطاع غزة ، التوعد بتدفيع سكان القطاع ثمن ما ترتكبه المقاومة مما اثار حالة من البلبلة والقلق في صفوف المواطنين ، وسط الحديث عن تدخل وساطات للتوصل لتهدئة في القطاع وهو ما اعلن عنه الناطق باسم حركة حماس فوزي برهوم بالبدء بسريان التهدئة فجراً.