قطر تنفذ مناورات مشتركة مع البحرية الفرنسية

قطر تنفذ مناورات مشتركة مع البحرية الفرنسية

كنعان – وكالات

نفذت قوات البحرية القطرية تمرينًا عسكريًا مشتركًا مع نظيرتها الفرنسية استمر 4 أيام في المياه الإقليمية لقطر.

وأوضحت وزارة الدفاع القطرية في بيان أن قوات البلدين أجرت "تمرين العبور التدريبي المشترك"، مشيرة إلى أن المناورات البحرية شملت الدفاع والهجوم الجويين، والاقتحام والتفتيش، والدفاع عن السفن أثناء الإبحار، والإنزال بواسطة المروحيات.

ولم تحدد الدفاع القطرية موعد بدء المناورات وانتهائها، مكتفية بالقول إنها استغرقت 4 أيام.

وأضافت أن التمرين يهدف إلى "تبادل الخبرات، واختبار كفاءة الأجهزة، وتثبيت العلاقات البحرية المشتركة بين البحريتين، ولرفع الكفاءة العملياتية لقادة السفن".

وبينت الوزارة القطرية أنه "شارك في التمارين البحرية الأميرية القطرية (قيادة الأسطول)، والقوات الخاصة المشتركة (القوة الخاصة البحرية)، والقوات الجوية الأميرية القطرية (جناح المقاتلات)، والقوات البحرية الفرنسية (سفينة كاسارد)".

وأشار البيان إلى أن هذه التمارين العسكرية تأتي في إطار "اتفاقيات التعاون بين البلدين الصديقين، في مجالات التدريب والتخطيط على كافة المهام والواجبات المطلوبة".

وتعد دورة المناورات هذه الـ3 من نوعها خلال الشهر الجاري تنفذها قطر مع دول غربية، إذ أجرت القوات البحرية الأميرية القطرية في المياه الإقليمية يوم 7 يوليو، تمرين "العبور المشترك" بالتعاون مع القوات البحرية الأمريكية وتمرينا مشتركا بـ16 من الشهر ذاته مع القوات الملكية البريطانية.

وواكبت هذه التدريبات مساعي قطر لتوسيع شبكة علاقاتها في المجالات العسكرية مع الدول الغربية الكبرى من بينها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا، بالإضافة إلى حلفائها الإقليميين وأبرزهم تركيا، على خلفية الأزمة الخليجية بين قطر من جهة والسعودية والإمارات والبحرين ومصر من جهة أخرى.

قطر تنفذ مناورات مشتركة مع البحرية الفرنسية

الأربعاء 18 / يوليو / 2018

كنعان – وكالات

نفذت قوات البحرية القطرية تمرينًا عسكريًا مشتركًا مع نظيرتها الفرنسية استمر 4 أيام في المياه الإقليمية لقطر.

وأوضحت وزارة الدفاع القطرية في بيان أن قوات البلدين أجرت "تمرين العبور التدريبي المشترك"، مشيرة إلى أن المناورات البحرية شملت الدفاع والهجوم الجويين، والاقتحام والتفتيش، والدفاع عن السفن أثناء الإبحار، والإنزال بواسطة المروحيات.

ولم تحدد الدفاع القطرية موعد بدء المناورات وانتهائها، مكتفية بالقول إنها استغرقت 4 أيام.

وأضافت أن التمرين يهدف إلى "تبادل الخبرات، واختبار كفاءة الأجهزة، وتثبيت العلاقات البحرية المشتركة بين البحريتين، ولرفع الكفاءة العملياتية لقادة السفن".

وبينت الوزارة القطرية أنه "شارك في التمارين البحرية الأميرية القطرية (قيادة الأسطول)، والقوات الخاصة المشتركة (القوة الخاصة البحرية)، والقوات الجوية الأميرية القطرية (جناح المقاتلات)، والقوات البحرية الفرنسية (سفينة كاسارد)".

وأشار البيان إلى أن هذه التمارين العسكرية تأتي في إطار "اتفاقيات التعاون بين البلدين الصديقين، في مجالات التدريب والتخطيط على كافة المهام والواجبات المطلوبة".

وتعد دورة المناورات هذه الـ3 من نوعها خلال الشهر الجاري تنفذها قطر مع دول غربية، إذ أجرت القوات البحرية الأميرية القطرية في المياه الإقليمية يوم 7 يوليو، تمرين "العبور المشترك" بالتعاون مع القوات البحرية الأمريكية وتمرينا مشتركا بـ16 من الشهر ذاته مع القوات الملكية البريطانية.

وواكبت هذه التدريبات مساعي قطر لتوسيع شبكة علاقاتها في المجالات العسكرية مع الدول الغربية الكبرى من بينها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا، بالإضافة إلى حلفائها الإقليميين وأبرزهم تركيا، على خلفية الأزمة الخليجية بين قطر من جهة والسعودية والإمارات والبحرين ومصر من جهة أخرى.