icon-weather
الإذاعة البث المباشر
صفحة خاصة بوكالة كنعان الإخبارية لبث جميع مباريات كأس العالم قطر 2022 مباشرة مع التحليل الرياضي قبل المباريات وبعدها

ميسي يقترب من عرش كريستيانو التاريخي

ميسي يقترب من عرش كريستيانو التاريخي

كنعان - وكالات

بهدفيه اللذين سجلهما أمس الثلاثاء بقميص باريس سان جيرمان، في دوري أبطال أوروبا، يواصل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الاقتراب من الرقم الذي يمتلكه البرتغالي كريستيانو رونالدو كأفضل هداف في تاريخ التشامبيونزليج.

ويستغل "البرغوث" غياب "الدون" حتى الآن عن دوري الأبطال نظرا لعدم مشاركة مانشستر يونايتد في البطولة القارية، ليسجل 4 أهداف هذا الموسم في البطولة، رافعا رصيده من الأهداف بها في المجمل إلى 129 هدفا، ليشعل المنافسة بينه وبين كريستيانو على هذا اللقب.

ويتفوق كريستيانو رونالدو حتى الآن بتسجيل 140 هدفا في دوري الأبطال، ليحتاج ميسي بهذا الشكل إلى 11 هدفا لمعادلة هذا الرقم التاريخي ومن ثم تحطيمه، بحسب صحيفة (سبورت) الإسبانية الرياضية.

 

وجاءت أهداف ميسي الـ129 خلال 160 مباراة خاضها بدوري الأبطال (بنسبة هدف في كل 0.81 مباراة)، في المقابل سجل "الدون" أهدافه الـ140 في 183 مباراة (بنسبة هدف في كل 0.77 مباراة) بالبطولة التي يستحوذ على لقب أفضل هدافيها في نسخة واحدة بواقع 17 هدفا في عام 2014.

كما عزز ميسي بثنائيته التي سجلها بالأمس في مرمى مكابي حيفا، اللقاء الذي شهد أيضا صناعته لهدفين آخرين، من صدارته لهدافي البطولة في دور المجموعات بواقع 79 هدفا، متفوقا بستة أهداف عن كريستيانو و18 هدفا عن البولندي روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم برشلونة الحالي، و23 هدفا عن كريم بنزيما مهاجم ريال مدريد.

ويحل ليفاندوفسكي ثالثا في قائمة أفضل الهدافين التاريخيين (91 هدفا) يليه بنزيما (86 هدفا)، علما بأن النجم النرويجي الصاعد إيرلينج هالاند مهاجم مانشستر سيتي يحل في الترتيب الـ33 حاليا بواقع 28 هدفا في 23 مباراة (بنسبة 1.22 هدف في المباراة).

ميسي يقترب من عرش كريستيانو التاريخي

الأربعاء 26 / أكتوبر / 2022

كنعان - وكالات

بهدفيه اللذين سجلهما أمس الثلاثاء بقميص باريس سان جيرمان، في دوري أبطال أوروبا، يواصل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الاقتراب من الرقم الذي يمتلكه البرتغالي كريستيانو رونالدو كأفضل هداف في تاريخ التشامبيونزليج.

ويستغل "البرغوث" غياب "الدون" حتى الآن عن دوري الأبطال نظرا لعدم مشاركة مانشستر يونايتد في البطولة القارية، ليسجل 4 أهداف هذا الموسم في البطولة، رافعا رصيده من الأهداف بها في المجمل إلى 129 هدفا، ليشعل المنافسة بينه وبين كريستيانو على هذا اللقب.

ويتفوق كريستيانو رونالدو حتى الآن بتسجيل 140 هدفا في دوري الأبطال، ليحتاج ميسي بهذا الشكل إلى 11 هدفا لمعادلة هذا الرقم التاريخي ومن ثم تحطيمه، بحسب صحيفة (سبورت) الإسبانية الرياضية.

 

وجاءت أهداف ميسي الـ129 خلال 160 مباراة خاضها بدوري الأبطال (بنسبة هدف في كل 0.81 مباراة)، في المقابل سجل "الدون" أهدافه الـ140 في 183 مباراة (بنسبة هدف في كل 0.77 مباراة) بالبطولة التي يستحوذ على لقب أفضل هدافيها في نسخة واحدة بواقع 17 هدفا في عام 2014.

كما عزز ميسي بثنائيته التي سجلها بالأمس في مرمى مكابي حيفا، اللقاء الذي شهد أيضا صناعته لهدفين آخرين، من صدارته لهدافي البطولة في دور المجموعات بواقع 79 هدفا، متفوقا بستة أهداف عن كريستيانو و18 هدفا عن البولندي روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم برشلونة الحالي، و23 هدفا عن كريم بنزيما مهاجم ريال مدريد.

ويحل ليفاندوفسكي ثالثا في قائمة أفضل الهدافين التاريخيين (91 هدفا) يليه بنزيما (86 هدفا)، علما بأن النجم النرويجي الصاعد إيرلينج هالاند مهاجم مانشستر سيتي يحل في الترتيب الـ33 حاليا بواقع 28 هدفا في 23 مباراة (بنسبة 1.22 هدف في المباراة).