icon-weather
الإذاعة البث المباشر
صفحة خاصة بوكالة كنعان الإخبارية لبث جميع مباريات كأس العالم قطر 2022 مباشرة مع التحليل الرياضي قبل المباريات وبعدها

القيادي عدنان: دماء الدكتور فتحي الشقاقي كانت نوراً وامتداداً لخيار الجهاد والمجاهدين

القيادي عدنان: دماء الدكتور فتحي الشقاقي كانت نوراً وامتداداً لخيار الجهاد والمجاهدين

كنعان - الجهاد الإسلامي 

قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، الشيخ المحرر خضر عدنان في الذكرى الـ27 لاستشهاد المؤسس الدكتور فتحي الشقاقي، اليوم الأربعاء، إن حركة الجهاد الإسلامي مازالت تتمدد بالضفة المحتلة ويتجذر حبها في قلوب شعبنا وأمتنا وأحرار العالم.

وأكد القيادي عدنان، أن دماء الدكتور فتحي الشقاقي كانت نوراً وامتداداً لخيار الجهاد والمجاهدين معتبراً، أن ما تشهده الضفة من حالة ثورية وتشكيل للكتائب المجاهدة التي تقارع العدو، هو دليل على بركة وطهارة تلك الدماء.

وأضاف، أن مقولات ومقالات وكتابات الدكتور فتحي الشقاقي تُكتب بمدادٍ من نور ويجب تدريسها للأجيال المتعاقبة جيلاً بعد جيل، حتى يملكوا الوعي على طريق النصر والحرية لشعبنا.

وتوجه بالتحية لذوي الدكتور الشقاقي الكرام في قطاع غزة والشتات وكل بيوت الشهداء والأسرى والجرحى وكل مجاهدي حركة الجهاد الإسلامي خاصةً الأسرى، مترحماً على الشهداء من أبطال الجهاد الإسلامي وسرايا القدس الذين ساروا على نهج الشقاقي وما فرطوا أو بدلوا هذا النهج الطاهر.

وجدد القيادي عدنان البيعة لأمين المقاومة القائد زياد النخالة كما ترحم على المفكر الدكتور رمضان شلح والذي حمل راية الجهاد بحق حتى النفس الأخير.

 

القيادي عدنان: دماء الدكتور فتحي الشقاقي كانت نوراً وامتداداً لخيار الجهاد والمجاهدين

الأربعاء 26 / أكتوبر / 2022

كنعان - الجهاد الإسلامي 

قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، الشيخ المحرر خضر عدنان في الذكرى الـ27 لاستشهاد المؤسس الدكتور فتحي الشقاقي، اليوم الأربعاء، إن حركة الجهاد الإسلامي مازالت تتمدد بالضفة المحتلة ويتجذر حبها في قلوب شعبنا وأمتنا وأحرار العالم.

وأكد القيادي عدنان، أن دماء الدكتور فتحي الشقاقي كانت نوراً وامتداداً لخيار الجهاد والمجاهدين معتبراً، أن ما تشهده الضفة من حالة ثورية وتشكيل للكتائب المجاهدة التي تقارع العدو، هو دليل على بركة وطهارة تلك الدماء.

وأضاف، أن مقولات ومقالات وكتابات الدكتور فتحي الشقاقي تُكتب بمدادٍ من نور ويجب تدريسها للأجيال المتعاقبة جيلاً بعد جيل، حتى يملكوا الوعي على طريق النصر والحرية لشعبنا.

وتوجه بالتحية لذوي الدكتور الشقاقي الكرام في قطاع غزة والشتات وكل بيوت الشهداء والأسرى والجرحى وكل مجاهدي حركة الجهاد الإسلامي خاصةً الأسرى، مترحماً على الشهداء من أبطال الجهاد الإسلامي وسرايا القدس الذين ساروا على نهج الشقاقي وما فرطوا أو بدلوا هذا النهج الطاهر.

وجدد القيادي عدنان البيعة لأمين المقاومة القائد زياد النخالة كما ترحم على المفكر الدكتور رمضان شلح والذي حمل راية الجهاد بحق حتى النفس الأخير.