icon-weather
الإذاعة البث المباشر
صفحة خاصة بوكالة كنعان الإخبارية لبث جميع مباريات كأس العالم قطر 2022 مباشرة مع التحليل الرياضي قبل المباريات وبعدها

الأسرى سيتخذون خطوات احتجاجيّة رفضًا لقرار إلغاء زيارات عائلاتهم

الأسرى سيتخذون خطوات احتجاجيّة رفضًا لقرار إلغاء زيارات عائلاتهم

كنعان _ الضفة المحتلة

قال نادي الأسير الفلسطينيّ، اليوم الأربعاء، إنّ "الأسرى ومن كافة السّجون، بصدد اتخاذ خطوات احتجاجية ضد إدارة السّجون، رفضًا لقرارها بإلغاء زيارات عائلاتهم".

ولفت النادي في بيانٍ له، إلى أنّ "إعلان إدارة السّجون بالأمس إلغاء الزيارات التي كانت مقررة لهذا الشهر، ليست المرة الأولى، فتاريخيًا تعمدت إدارة السّجون، استخدام حق الأسرى، وعائلاتهم بالزيارة، كأداة تنكيل، وتحويلها إلى محطة إضافية من محطات المعاناة، وهذا جزءًا من سياستها الممنهجة، في تحويل حقوق الأسرى إلى أدوات تنكيل ومساومة، عبر عملية سلب مستمرة، مشيرًا إلى أنّ أكثر من ثلثي عائلات الأسرى محرومون من زيارة أبنائهم بشكل منتظم، والبعض محروم من الزيارة منذ سنوات، لذرائع أمنية". 

وأضاف النادي، إنّ "الزيارة ورغم أنها حقّ للأسرى وعائلاتهم كفله القانون الدوليّ، إلا أنّ سلطات الاحتلال وتحديدًا في السّنوات القليلة الماضية، عملت على سلبها بكل الطرق، وفي كل مرة مستخدمة ذريعة مختلفة، وحتّى إن تمت تحاول التلاعب بها، واضطر الأسرى على مدار السّنوات لخوض خطوات نضالية من أجل حقهم بالزيارة".

ووجّه نادي الأسير مطالبته للجنة الدولية للصليب الأحمر، الجهة المخولة في تنسيق ومتابعة زيارة عائلات الأسرى، من أجل الضغط على سلطات الاحتلال لضمان حق الأسرى في الزيارة.

الأسرى سيتخذون خطوات احتجاجيّة رفضًا لقرار إلغاء زيارات عائلاتهم

الأربعاء 19 / أكتوبر / 2022

كنعان _ الضفة المحتلة

قال نادي الأسير الفلسطينيّ، اليوم الأربعاء، إنّ "الأسرى ومن كافة السّجون، بصدد اتخاذ خطوات احتجاجية ضد إدارة السّجون، رفضًا لقرارها بإلغاء زيارات عائلاتهم".

ولفت النادي في بيانٍ له، إلى أنّ "إعلان إدارة السّجون بالأمس إلغاء الزيارات التي كانت مقررة لهذا الشهر، ليست المرة الأولى، فتاريخيًا تعمدت إدارة السّجون، استخدام حق الأسرى، وعائلاتهم بالزيارة، كأداة تنكيل، وتحويلها إلى محطة إضافية من محطات المعاناة، وهذا جزءًا من سياستها الممنهجة، في تحويل حقوق الأسرى إلى أدوات تنكيل ومساومة، عبر عملية سلب مستمرة، مشيرًا إلى أنّ أكثر من ثلثي عائلات الأسرى محرومون من زيارة أبنائهم بشكل منتظم، والبعض محروم من الزيارة منذ سنوات، لذرائع أمنية". 

وأضاف النادي، إنّ "الزيارة ورغم أنها حقّ للأسرى وعائلاتهم كفله القانون الدوليّ، إلا أنّ سلطات الاحتلال وتحديدًا في السّنوات القليلة الماضية، عملت على سلبها بكل الطرق، وفي كل مرة مستخدمة ذريعة مختلفة، وحتّى إن تمت تحاول التلاعب بها، واضطر الأسرى على مدار السّنوات لخوض خطوات نضالية من أجل حقهم بالزيارة".

ووجّه نادي الأسير مطالبته للجنة الدولية للصليب الأحمر، الجهة المخولة في تنسيق ومتابعة زيارة عائلات الأسرى، من أجل الضغط على سلطات الاحتلال لضمان حق الأسرى في الزيارة.