icon-weather
الإذاعة البث المباشر
صفحة خاصة بوكالة كنعان الإخبارية لبث جميع مباريات كأس العالم قطر 2022 مباشرة مع التحليل الرياضي قبل المباريات وبعدها

"الجهاد" تنعى شهداء مخيم جنين وتؤكد أن دمائهم ستتحول إلى لعنة تطارد الاحتلال

"الجهاد" تنعى شهداء مخيم جنين وتؤكد أن دمائهم ستتحول إلى لعنة تطارد الاحتلال

كنعان_جنين

نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اليوم الجمعة،  شهداء مخيم جنين الأبطال، مؤكده أن دمائهم ستتحول إلى لعنة تطارد الاحتلال.

وقال المتحدث باسمها عن الضفة الغربية طارق عز الدين في تصريحات صحفية: "إن جريمة الاحتلال في جنين ومخيمها البطل لن تمر دون عقاب ونقول للاحتلال إن يد سرايا القدس وكتائبها المظفرة وكل مقاومي شعبنا على امتداد الضفة ستلاحقهم بإذن الله في كل مكان".

وأضاف عز الدين: "نبرق بالتحية لمقاومي سرايا القدس كتيبة جنين التي كانت للاحتلال بالمرصاد ولكل المقاومين الأحرار من أبناء شعبنا الذين سطروا أروع صور الصمود والتحدي في وجه الاحتلال المجرم في جنين والضفة المحتلة".

وبدوره قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب: "العدو في مرحلة انتخابات والدم الفلسطيني دائما الثمن لهذه الانتخابات، ونحن على ثقة بأن شعبنا سيواصل جهاده ومقاومته وهذه ضريبة الجهاد والنضال". 

وأضاف حبيب:"دماء الشهداء لن تذهب هدرا وستولد ثورة في كل أراضينا المحتلة، والشهداء لا تضعف مسيرة المقاومة والنضال وهي مستمرة ومتصاعدة، ونستغرب صمت الأجهزة الأمنية وعدم دفاعها عن شعبنا، ولولا التنسيق الأمني لما استطاع الاحتلال الدخول إلى أعماق المخيمات وسط المدن".

وتابع :"المقاومة توحد شعبنا، واتفاق أوسلو أضر بشعبنا وهو خدمة مجانية للاحتلال، وندعو كل الفصائل إلى وحدة الميدان ومواصلة المقاومة".

 

"الجهاد" تنعى شهداء مخيم جنين وتؤكد أن دمائهم ستتحول إلى لعنة تطارد الاحتلال

الجمعة 14 / أكتوبر / 2022

كنعان_جنين

نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اليوم الجمعة،  شهداء مخيم جنين الأبطال، مؤكده أن دمائهم ستتحول إلى لعنة تطارد الاحتلال.

وقال المتحدث باسمها عن الضفة الغربية طارق عز الدين في تصريحات صحفية: "إن جريمة الاحتلال في جنين ومخيمها البطل لن تمر دون عقاب ونقول للاحتلال إن يد سرايا القدس وكتائبها المظفرة وكل مقاومي شعبنا على امتداد الضفة ستلاحقهم بإذن الله في كل مكان".

وأضاف عز الدين: "نبرق بالتحية لمقاومي سرايا القدس كتيبة جنين التي كانت للاحتلال بالمرصاد ولكل المقاومين الأحرار من أبناء شعبنا الذين سطروا أروع صور الصمود والتحدي في وجه الاحتلال المجرم في جنين والضفة المحتلة".

وبدوره قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب: "العدو في مرحلة انتخابات والدم الفلسطيني دائما الثمن لهذه الانتخابات، ونحن على ثقة بأن شعبنا سيواصل جهاده ومقاومته وهذه ضريبة الجهاد والنضال". 

وأضاف حبيب:"دماء الشهداء لن تذهب هدرا وستولد ثورة في كل أراضينا المحتلة، والشهداء لا تضعف مسيرة المقاومة والنضال وهي مستمرة ومتصاعدة، ونستغرب صمت الأجهزة الأمنية وعدم دفاعها عن شعبنا، ولولا التنسيق الأمني لما استطاع الاحتلال الدخول إلى أعماق المخيمات وسط المدن".

وتابع :"المقاومة توحد شعبنا، واتفاق أوسلو أضر بشعبنا وهو خدمة مجانية للاحتلال، وندعو كل الفصائل إلى وحدة الميدان ومواصلة المقاومة".