icon-weather
الإذاعة البث المباشر
صفحة خاصة بوكالة كنعان الإخبارية لبث جميع مباريات كأس العالم قطر 2022 مباشرة مع التحليل الرياضي قبل المباريات وبعدها

ثلاثة شهداء وإصابات خلال اشتباكات عنيفة مع قوات الاحتلال بجنين

ثلاثة شهداء وإصابات خلال اشتباكات عنيفة مع قوات الاحتلال بجنين

كنعان _ جنين

أعلنت مصادر طبية فلسطينية، اليوم الأربعاء، عن استشهاد ثلاثة شبان وإصابة آخرين خلال المواجهات والاشتباكات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، والتي اندلعت بمخيم جنين.

واندلعت مواجهات واشتباكات عنيفة مع قوات الاحتلال خلال اقتحامها مخيم جنين، ومحاصرة منزل عائلة الشهيد رعد حازم منفذ عملية ديزنغوف بتل أبيب، واستهدافه بصاروخ مضاد للدروع.

وأعلنت وزارة الصحة عن استشهاد ثلاثة مواطنين جراء عدوان الاحتلال على مخيم جنين، وهم عبد الرحمن فتحي حازم شقيق رعد منفذ عملية ديزنغوف بتل أبيب، ومحمد ألونة وأحمد علاونة.

وأشارت الوزارة إلى أن الشاب أحمد علاونة استشهد برصاصة في الرأس، وإصابة 9 بجروح مختلفة، بينهم حالتان خطرتان رصاص في الصدر، خلال العدوان الإسرائيلي على حنين، فيما جرى انتشال جثماني حازم وألونة بعد انسحاب جيش الاحتلال من محيط المنزل المستهدف.

وأوضحت مصادر طبية أن شابين أصيبا بالرصاص الحي في منطقة الصدر خلال المواجهات المندلعة، ووصفت حالتهما بالخطيرة، وإصابة ثالثة في منطقة القدم.

ولفتت إلى أن ثلاث إصابات أخرى بالرصاص الحي والشظايا وصلت إلى مستشفى ابن سينا، ووصفت حالتهم بالمستقرة.

وتصدى مقاومون فلسطينيون لقوات الاحتلال وخاضوا اشتباكا مسلحاً معها، فيما اعتلت قناصة الاحتلال أسطح المنازل خلال اقتحام مخيم جنين.

ووصلت تعزيزات عسكرية إضافية لجيش الاحتلال بعد الاشتباكات المسلحة مع المقاومين الفلسطينيين، تزامناً مع استهداف المنزل المحاصر بصاروخ مضاد للدروع.

واشتعلت النيران في المنزل بعد استهدافه من قبل قوات الاحتلال، إضافة إلى دفع جيش الاحتلال بجرافة في محيط المنزل المحاصر.

ومنعت قوات الاحتلال مركبات الإسعاف والطواقم الطبية، من الوصول إلى المنطقة المحاصرة في شارع مهيوب في مخيم جنين.

ثلاثة شهداء وإصابات خلال اشتباكات عنيفة مع قوات الاحتلال بجنين

الأربعاء 28 / سبتمبر / 2022

كنعان _ جنين

أعلنت مصادر طبية فلسطينية، اليوم الأربعاء، عن استشهاد ثلاثة شبان وإصابة آخرين خلال المواجهات والاشتباكات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، والتي اندلعت بمخيم جنين.

واندلعت مواجهات واشتباكات عنيفة مع قوات الاحتلال خلال اقتحامها مخيم جنين، ومحاصرة منزل عائلة الشهيد رعد حازم منفذ عملية ديزنغوف بتل أبيب، واستهدافه بصاروخ مضاد للدروع.

وأعلنت وزارة الصحة عن استشهاد ثلاثة مواطنين جراء عدوان الاحتلال على مخيم جنين، وهم عبد الرحمن فتحي حازم شقيق رعد منفذ عملية ديزنغوف بتل أبيب، ومحمد ألونة وأحمد علاونة.

وأشارت الوزارة إلى أن الشاب أحمد علاونة استشهد برصاصة في الرأس، وإصابة 9 بجروح مختلفة، بينهم حالتان خطرتان رصاص في الصدر، خلال العدوان الإسرائيلي على حنين، فيما جرى انتشال جثماني حازم وألونة بعد انسحاب جيش الاحتلال من محيط المنزل المستهدف.

وأوضحت مصادر طبية أن شابين أصيبا بالرصاص الحي في منطقة الصدر خلال المواجهات المندلعة، ووصفت حالتهما بالخطيرة، وإصابة ثالثة في منطقة القدم.

ولفتت إلى أن ثلاث إصابات أخرى بالرصاص الحي والشظايا وصلت إلى مستشفى ابن سينا، ووصفت حالتهم بالمستقرة.

وتصدى مقاومون فلسطينيون لقوات الاحتلال وخاضوا اشتباكا مسلحاً معها، فيما اعتلت قناصة الاحتلال أسطح المنازل خلال اقتحام مخيم جنين.

ووصلت تعزيزات عسكرية إضافية لجيش الاحتلال بعد الاشتباكات المسلحة مع المقاومين الفلسطينيين، تزامناً مع استهداف المنزل المحاصر بصاروخ مضاد للدروع.

واشتعلت النيران في المنزل بعد استهدافه من قبل قوات الاحتلال، إضافة إلى دفع جيش الاحتلال بجرافة في محيط المنزل المحاصر.

ومنعت قوات الاحتلال مركبات الإسعاف والطواقم الطبية، من الوصول إلى المنطقة المحاصرة في شارع مهيوب في مخيم جنين.