icon-weather
الإذاعة البث المباشر
صفحة خاصة بوكالة كنعان الإخبارية لبث جميع مباريات كأس العالم قطر 2022 مباشرة مع التحليل الرياضي قبل المباريات وبعدها

أمير عبد اللّهيان: الوصول إلى اتفاق نووي مستدام يقع على عاتق الطرف الأمريكي

أمير عبد اللّهيان: الوصول إلى اتفاق نووي مستدام يقع على عاتق الطرف الأمريكي

كنعان _ طهران

أفاد وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، اليوم الأحد، بأنّ إيران تلقّت رسائل من الطرف الأميركي في الأيام الأخيرة، مؤكّدًا على أنّ "الرد الإيراني مرهون بحسن نوايا واشنطن".

وحمّل عبد اللهيان الطرف الأميركي مسئوليّة اتخاذ القرار من أجل الوصول إلى اتفاقٍ جيد ومُستدام، مشيرًا إلى أنّ "الطرف الأميركي أبلغنا مرارًا خلال الأيام الأخيرة أنّ لديه العزم وحسن النية اللّازمة للتوصّل إلى اتفاق".

وأشار عبد اللهيان إلى أنّ "الفريق الإيراني أجرى في نيويورك -على هامش المؤتمر الـ 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة- مُباحثات مع ممثل الاتحاد الأوروبي والدول المعنية بمفاوضات الاتفاق النووي"، لافتًا إلى أنّ "الملف النوّوي شكّل أحد المحاور الرئيسية المُدرجة في جدول الأعمال".

وفي تصريحاتٍ سابقة، قال مسؤول كبير في وزارة الخارجية الأميركيّة، إنّ الجهود المبذولة لإحياء الاتفاق النووي الإيراني لعام 2015 "وصلت إلى طريق مسدود"، بسبب "إصرار إيران على إغلاق تحقيقات الوكالة الدولية للطاقة الذرية في أنشطتها النووية".

أمير عبد اللّهيان: الوصول إلى اتفاق نووي مستدام يقع على عاتق الطرف الأمريكي

الأحد 25 / سبتمبر / 2022

كنعان _ طهران

أفاد وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، اليوم الأحد، بأنّ إيران تلقّت رسائل من الطرف الأميركي في الأيام الأخيرة، مؤكّدًا على أنّ "الرد الإيراني مرهون بحسن نوايا واشنطن".

وحمّل عبد اللهيان الطرف الأميركي مسئوليّة اتخاذ القرار من أجل الوصول إلى اتفاقٍ جيد ومُستدام، مشيرًا إلى أنّ "الطرف الأميركي أبلغنا مرارًا خلال الأيام الأخيرة أنّ لديه العزم وحسن النية اللّازمة للتوصّل إلى اتفاق".

وأشار عبد اللهيان إلى أنّ "الفريق الإيراني أجرى في نيويورك -على هامش المؤتمر الـ 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة- مُباحثات مع ممثل الاتحاد الأوروبي والدول المعنية بمفاوضات الاتفاق النووي"، لافتًا إلى أنّ "الملف النوّوي شكّل أحد المحاور الرئيسية المُدرجة في جدول الأعمال".

وفي تصريحاتٍ سابقة، قال مسؤول كبير في وزارة الخارجية الأميركيّة، إنّ الجهود المبذولة لإحياء الاتفاق النووي الإيراني لعام 2015 "وصلت إلى طريق مسدود"، بسبب "إصرار إيران على إغلاق تحقيقات الوكالة الدولية للطاقة الذرية في أنشطتها النووية".