icon-weather
الإذاعة البث المباشر
صفحة خاصة بوكالة كنعان الإخبارية لبث جميع مباريات كأس العالم قطر 2022 مباشرة مع التحليل الرياضي قبل المباريات وبعدها

إردوغان يطالب بتصدير الحبوب من روسيا على غرار أوكرانيا

إردوغان يطالب بتصدير الحبوب من روسيا على غرار أوكرانيا

كنعان/ وكالات 

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إنّ بلاده تريد أن يبدأ تصدير الحبوب من روسيا أيضاً، وذلك على غرار تصدير الحبوب الأوكرانية.

وأضاف إردوغان، في مؤتمر صحافي مع نظيره الكرواتي زوران ميلانوفيتش، في العاصمة زغرب التي يزورها في إطار جولة على منطقة البلقان، أنّ "الحبوب تصدر إلى الدول الغنية من دون الفقيرة.. ياللأسف، الحبوب الأوكرانية تصدر إلى الدول الغنية من دون الفقيرة".

واستذكر إردوغان كلام الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وانزعاجه من تصدير الحبوب الأوكرانية إلى دول تفرض عقوبات على روسيا.

وتابع: "هناك تأخر في بدء تصدير الحبوب من روسيا، وسأبحث خلال لقائي الرئيس بوتين في سمرقند الأسبوع المقبل، هذا الموضوع بالتفصيل، وكل ما نتمناه هو أن تصل الحبوب إلى البلدان الفقيرة".

وأردف: "الأهم من كل هذا مسألة الطاقة، أسعار الطاقة ترتفع، الآن أوروبا في حيرة من أمرها حيال كيفية مواجهة فصل الشتاء المقبل، وأتمنى أن تنتهي هذه الأزمة على خير".

ورأس الرئيس التركي ونظيره الكرواتي اجتماع وفدي البلدين، عقب انتهاء لقائهما الثنائي في القصر الرئاسي الكرواتي في العاصمة زغرب.

وكان بوتين قد شدد، أمس الأربعاء، على أنّ "الغرب لم يكن نزيهاً بما فيه الكفاية في ما يتعلق بصفقة شحن الحبوب من أوكرانيا، لكون شحنات الحبوب بمعظمها لم تتوجه إلى الدول النامية الأشد فقراً، بل إلى أوروبا".

وفي وقتٍ سابق، قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبنزيا، إنّ "سفن الحبوب الأوكرانية تتوجه إلى أماكن غير تلك التي كان مزمعاً أن تتوجّه إليها".

وفي 22 تموز/يوليو الماضي، أبرمت مذكرة تفاهم روسية - أوكرانية في إسطنبول، برعاية الأمانة العامة للأمم المتحدة، بشأن تسهيل حركة المنتجات الغذائية والأسمدة الروسية في الأسواق العالمية.

وفي سياق آخر، أعلن الرئيس التركي أنّ حجم التبادل التجاري بين تركيا وكرواتيا بلغ 900 مليون دولار العام الماضي.

إردوغان يطالب بتصدير الحبوب من روسيا على غرار أوكرانيا

الخميس 08 / سبتمبر / 2022

كنعان/ وكالات 

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إنّ بلاده تريد أن يبدأ تصدير الحبوب من روسيا أيضاً، وذلك على غرار تصدير الحبوب الأوكرانية.

وأضاف إردوغان، في مؤتمر صحافي مع نظيره الكرواتي زوران ميلانوفيتش، في العاصمة زغرب التي يزورها في إطار جولة على منطقة البلقان، أنّ "الحبوب تصدر إلى الدول الغنية من دون الفقيرة.. ياللأسف، الحبوب الأوكرانية تصدر إلى الدول الغنية من دون الفقيرة".

واستذكر إردوغان كلام الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وانزعاجه من تصدير الحبوب الأوكرانية إلى دول تفرض عقوبات على روسيا.

وتابع: "هناك تأخر في بدء تصدير الحبوب من روسيا، وسأبحث خلال لقائي الرئيس بوتين في سمرقند الأسبوع المقبل، هذا الموضوع بالتفصيل، وكل ما نتمناه هو أن تصل الحبوب إلى البلدان الفقيرة".

وأردف: "الأهم من كل هذا مسألة الطاقة، أسعار الطاقة ترتفع، الآن أوروبا في حيرة من أمرها حيال كيفية مواجهة فصل الشتاء المقبل، وأتمنى أن تنتهي هذه الأزمة على خير".

ورأس الرئيس التركي ونظيره الكرواتي اجتماع وفدي البلدين، عقب انتهاء لقائهما الثنائي في القصر الرئاسي الكرواتي في العاصمة زغرب.

وكان بوتين قد شدد، أمس الأربعاء، على أنّ "الغرب لم يكن نزيهاً بما فيه الكفاية في ما يتعلق بصفقة شحن الحبوب من أوكرانيا، لكون شحنات الحبوب بمعظمها لم تتوجه إلى الدول النامية الأشد فقراً، بل إلى أوروبا".

وفي وقتٍ سابق، قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبنزيا، إنّ "سفن الحبوب الأوكرانية تتوجه إلى أماكن غير تلك التي كان مزمعاً أن تتوجّه إليها".

وفي 22 تموز/يوليو الماضي، أبرمت مذكرة تفاهم روسية - أوكرانية في إسطنبول، برعاية الأمانة العامة للأمم المتحدة، بشأن تسهيل حركة المنتجات الغذائية والأسمدة الروسية في الأسواق العالمية.

وفي سياق آخر، أعلن الرئيس التركي أنّ حجم التبادل التجاري بين تركيا وكرواتيا بلغ 900 مليون دولار العام الماضي.