icon-weather
الإذاعة البث المباشر
صفحة خاصة بوكالة كنعان الإخبارية لبث جميع مباريات كأس العالم قطر 2022 مباشرة مع التحليل الرياضي قبل المباريات وبعدها

لجنة دعم الصحفيين:21 صحفياً يقبعون في سجون الاحتلال

لجنة دعم الصحفيين:21 صحفياً يقبعون في سجون الاحتلال

كنعان_غزة

أكدت لجنة دعم الصحفيين، أن عدد الصحفيين المعتقلين في سجون الاحتلال "الإسرائيلي" ارتفع إلى 21 صحافياً بينهم 3 إعلاميات.

وأشارت اللجنة إلى أن الاحتلال لا يزال يعتقل في سجونه 9 صحفيين معتقلين وصدرت أحكام فعلية بحقهم.

وأكدت أن 7 صحفيين يقبعون في سجون الاحتلال إدارياً دون تهمة، من بينهم محمد نمر عصيدة، الذي تم تثبيت الاعتقال الإداري للمرة الرابعة على التوالي.

وأشارت "اللجنة" إلى أن عدد الصحفيين الموقوفين ارتفع إلى 5، والذين يخضعون لتحقيقات مستمرة وسط التعذيب دون إصدار أحكام.

ولفتت إلى أن الاحتلال يُصر على تكميم الأفواه وإعاقة الصحفيين عن أداء واجبهم المهني خلافاً للمواثيق الدولية والحقوقية.

وأوضحت "اللجنة"، أن الصحفيين يتعرضون في سجون الاحتلال لقمع للحريات والتنكيل النفسي والمعنوي والتي تعد مخالفات جسيمة في القانون الدولي.

وكشفت، أنه يتم محاكمة الصحفيين بموجب قانون الاعتقال الإداري، وتمديد الاعتقال بحقه مرة واحدة او عدة مرات دون تهمة أو محاكمة.

وأكدت "اللجنة" أن إدارة سجون الاحتلال تمارس على الأسرى المرضى من ضمنهم الصحفيين، سياسة الاهمال الطبي المتعمد، وتمنع زيارة الأهالي لهم كما تمنع عليهم الملابس والاغطية وغيرها.

وناشدت المجتمع الدولي بتأمين الحماية للصحفيين الفلسطينيين وتعزيز التضامن معهم، والإفراج العاجل عن الصحفيين في سجون الاحتلال.

 

لجنة دعم الصحفيين:21 صحفياً يقبعون في سجون الاحتلال

الأحد 04 / سبتمبر / 2022

كنعان_غزة

أكدت لجنة دعم الصحفيين، أن عدد الصحفيين المعتقلين في سجون الاحتلال "الإسرائيلي" ارتفع إلى 21 صحافياً بينهم 3 إعلاميات.

وأشارت اللجنة إلى أن الاحتلال لا يزال يعتقل في سجونه 9 صحفيين معتقلين وصدرت أحكام فعلية بحقهم.

وأكدت أن 7 صحفيين يقبعون في سجون الاحتلال إدارياً دون تهمة، من بينهم محمد نمر عصيدة، الذي تم تثبيت الاعتقال الإداري للمرة الرابعة على التوالي.

وأشارت "اللجنة" إلى أن عدد الصحفيين الموقوفين ارتفع إلى 5، والذين يخضعون لتحقيقات مستمرة وسط التعذيب دون إصدار أحكام.

ولفتت إلى أن الاحتلال يُصر على تكميم الأفواه وإعاقة الصحفيين عن أداء واجبهم المهني خلافاً للمواثيق الدولية والحقوقية.

وأوضحت "اللجنة"، أن الصحفيين يتعرضون في سجون الاحتلال لقمع للحريات والتنكيل النفسي والمعنوي والتي تعد مخالفات جسيمة في القانون الدولي.

وكشفت، أنه يتم محاكمة الصحفيين بموجب قانون الاعتقال الإداري، وتمديد الاعتقال بحقه مرة واحدة او عدة مرات دون تهمة أو محاكمة.

وأكدت "اللجنة" أن إدارة سجون الاحتلال تمارس على الأسرى المرضى من ضمنهم الصحفيين، سياسة الاهمال الطبي المتعمد، وتمنع زيارة الأهالي لهم كما تمنع عليهم الملابس والاغطية وغيرها.

وناشدت المجتمع الدولي بتأمين الحماية للصحفيين الفلسطينيين وتعزيز التضامن معهم، والإفراج العاجل عن الصحفيين في سجون الاحتلال.