icon-weather
الإذاعة البث المباشر
صفحة خاصة بوكالة كنعان الإخبارية لبث جميع مباريات كأس العالم قطر 2022 مباشرة مع التحليل الرياضي قبل المباريات وبعدها

"هيئة الأسرى": استمرار جريمة الإهمال الطبي يعرض الأسرى للموت كل يوم

"هيئة الأسرى": استمرار جريمة الإهمال الطبي يعرض الأسرى للموت كل يوم

كنعان _ رام الله

أكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأحد، أن سلطات الاحتلال وإدارة سجونها تستخدم جريمة الإهمال الطبي كأداة قتل للأسرى جسديا ونفسيا، وذلك بترك الأمراض تتفشى داخل أجسادهم.

وأوضحت "الهيئة"، في بيان لها،  أن المشاكل الصحية للأسرى في البداية تكون بسيطة ويمكن علاجها، لكن إدارة السجون تتعمد تجاهلها لفترات طويلة قد تصل لسنوات والتي تتحول لأمراض خطيرة ومزمنة مع الوقت.

وأشارت إلى أن المئات من الأسرى يعيشون حياة معقدة جراء الأمراض المختلفة التي يعانوا منها كالسرطان والقلب والفشل الكلوي والضغط والسكري، وهناك أيضا حالات عديدة مصابون بالأمراض النفسية والعصبية.

وطالبت "الهيئة" كافة المؤسسات الدولية بضرورة القيام بمسؤولياتها للإطلاع على الأوضاع التي يعيشها الأسرى داخل السجون وزنازين العزل والتي تؤدي ألى إصابة الأسرى بالأمراض واستشهاد بعضهم.

ويبلغ عدد الأسرى في سجون الاحتلال 4550 أسيرا، بينهم 32 أسيرة يقبعن غالبيتهنّ في سجن "الدامون"، و175 طفلاً وقاصراً، و730 أسيرا إداريا.

فيما يبلغ عدد الأسرى المرضى 600 أسيرًا يعانون من أمراض بدرجات مختلفة وهم بحاجة إلى متابعة ورعاية صحية حثيثة، منهم23 أسيرًا مصابون بالسرطان، وبأورام بدرجات متفاوتة.

"هيئة الأسرى": استمرار جريمة الإهمال الطبي يعرض الأسرى للموت كل يوم

الأحد 04 / سبتمبر / 2022

كنعان _ رام الله

أكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأحد، أن سلطات الاحتلال وإدارة سجونها تستخدم جريمة الإهمال الطبي كأداة قتل للأسرى جسديا ونفسيا، وذلك بترك الأمراض تتفشى داخل أجسادهم.

وأوضحت "الهيئة"، في بيان لها،  أن المشاكل الصحية للأسرى في البداية تكون بسيطة ويمكن علاجها، لكن إدارة السجون تتعمد تجاهلها لفترات طويلة قد تصل لسنوات والتي تتحول لأمراض خطيرة ومزمنة مع الوقت.

وأشارت إلى أن المئات من الأسرى يعيشون حياة معقدة جراء الأمراض المختلفة التي يعانوا منها كالسرطان والقلب والفشل الكلوي والضغط والسكري، وهناك أيضا حالات عديدة مصابون بالأمراض النفسية والعصبية.

وطالبت "الهيئة" كافة المؤسسات الدولية بضرورة القيام بمسؤولياتها للإطلاع على الأوضاع التي يعيشها الأسرى داخل السجون وزنازين العزل والتي تؤدي ألى إصابة الأسرى بالأمراض واستشهاد بعضهم.

ويبلغ عدد الأسرى في سجون الاحتلال 4550 أسيرا، بينهم 32 أسيرة يقبعن غالبيتهنّ في سجن "الدامون"، و175 طفلاً وقاصراً، و730 أسيرا إداريا.

فيما يبلغ عدد الأسرى المرضى 600 أسيرًا يعانون من أمراض بدرجات مختلفة وهم بحاجة إلى متابعة ورعاية صحية حثيثة، منهم23 أسيرًا مصابون بالسرطان، وبأورام بدرجات متفاوتة.