تقرير: 425 انتهاكا بحق المحتوى الفلسطيني خلال النصف الأول من 2022

تقرير: 425 انتهاكا بحق المحتوى الفلسطيني خلال النصف الأول من 2022

كنعان _ فلسطين المحتلة

وثق مركز شبابي في فلسطين، 425 انتهاكا للمحتوى الفلسطيني على شبكات التواصل الاجتماعي، خلال النصف الأول من عام 2022.

وقال مركز "صدى سوشال"، في بيان، إن أغلب الانتهاكات كانت عبر موقع "فيسبوك".

ورصد المركز 273 انتهاكا لفيسبوك بين حظر تام وتقييد، إضافة إلى حظر 60 رقم على تطبيق "واتساب"، تتبع شبكات إخبارية وصحفيين.

وأشار إلى أن "إنستغرام" قام بإيقاف وتقييد أكثر من 30 حساباً، وعلى تطبيق "تيك توك" رُصد 21 انتهاكاً، فيما سجلت 14 انتهاكا على تطبيق "يوتيوب"، و12 انتهاكا على تطبيق "تويتر".

ولأول مرة دخل تطبيق "كلوب هاوس" لمشهد الانتهاكات، حيث تلقى مركز صدى سوشال 10 شكاوى لمحاولة إغلاق الغرف الصوتية لنشطاء.

وذكر أن ثلث الانتهاكات خلال النصف الأول من العام الجاري، استهدفت حسابات إعلامية وحسابات تعود لصحفيين وناشطين بواقع 140 انتهاكا.

وأكد البيان، أن شركة "ميتا" على منصة "فيسبوك" صنفت الأسير الفلسطيني زكريا الزبيدي كشخص خطير، ووجهت تحذيرات للمستخدم الذي يبحث عن اسم الزبيدي على المنصة.

وصنفت عدد من الشخصيات والمجموعات الفلسطينية بوصف "الأفراد أو المنظمات الخطيرة".

وأشار الاستطلاع إلى 12% من الصحفيين والنشطاء تعرضوا لانتهاكات حكومية بسبب نشرهم محتوى فلسطيني على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتعرض 62% من الصحفيين والنشطاء للتهديد بسبب المحتوى المنشور، و29% منهم تعرضوا للاعتقال.

وكان من اللافت أن أرقام الانتهاكات بحق المحتوى الفلسطيني تضاعفت بنسبة 3 أضعافٍ بعد تهديد وزير الحرب الإسرائيلي حينها بيني غانتس بملاحقة المحتوى الفلسطيني.

وحذفت "فيسبوك"، حسابات المتهمين بتنفيذ هجمات ضد أهداف إسرائيلية، بالإضافة لحذف فيديوهات ومنشورات وحقائق تثبت جريمة قتل الصحفية شيرين أبو عاقلة، والاعتداء على جنازتها، حسب المركز.

و"صدى سوشال"، مبادرة شبابية فلسطينية تأسست عام 2017، تتعامل مع إدارات مواقع التواصل الاجتماعي، في محاولة لإنصاف المحتوى الفلسطيني، وتوثق الانتهاكات التي يتعرض لها.

تقرير: 425 انتهاكا بحق المحتوى الفلسطيني خلال النصف الأول من 2022

الأحد 03 / يوليو / 2022

كنعان _ فلسطين المحتلة

وثق مركز شبابي في فلسطين، 425 انتهاكا للمحتوى الفلسطيني على شبكات التواصل الاجتماعي، خلال النصف الأول من عام 2022.

وقال مركز "صدى سوشال"، في بيان، إن أغلب الانتهاكات كانت عبر موقع "فيسبوك".

ورصد المركز 273 انتهاكا لفيسبوك بين حظر تام وتقييد، إضافة إلى حظر 60 رقم على تطبيق "واتساب"، تتبع شبكات إخبارية وصحفيين.

وأشار إلى أن "إنستغرام" قام بإيقاف وتقييد أكثر من 30 حساباً، وعلى تطبيق "تيك توك" رُصد 21 انتهاكاً، فيما سجلت 14 انتهاكا على تطبيق "يوتيوب"، و12 انتهاكا على تطبيق "تويتر".

ولأول مرة دخل تطبيق "كلوب هاوس" لمشهد الانتهاكات، حيث تلقى مركز صدى سوشال 10 شكاوى لمحاولة إغلاق الغرف الصوتية لنشطاء.

وذكر أن ثلث الانتهاكات خلال النصف الأول من العام الجاري، استهدفت حسابات إعلامية وحسابات تعود لصحفيين وناشطين بواقع 140 انتهاكا.

وأكد البيان، أن شركة "ميتا" على منصة "فيسبوك" صنفت الأسير الفلسطيني زكريا الزبيدي كشخص خطير، ووجهت تحذيرات للمستخدم الذي يبحث عن اسم الزبيدي على المنصة.

وصنفت عدد من الشخصيات والمجموعات الفلسطينية بوصف "الأفراد أو المنظمات الخطيرة".

وأشار الاستطلاع إلى 12% من الصحفيين والنشطاء تعرضوا لانتهاكات حكومية بسبب نشرهم محتوى فلسطيني على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتعرض 62% من الصحفيين والنشطاء للتهديد بسبب المحتوى المنشور، و29% منهم تعرضوا للاعتقال.

وكان من اللافت أن أرقام الانتهاكات بحق المحتوى الفلسطيني تضاعفت بنسبة 3 أضعافٍ بعد تهديد وزير الحرب الإسرائيلي حينها بيني غانتس بملاحقة المحتوى الفلسطيني.

وحذفت "فيسبوك"، حسابات المتهمين بتنفيذ هجمات ضد أهداف إسرائيلية، بالإضافة لحذف فيديوهات ومنشورات وحقائق تثبت جريمة قتل الصحفية شيرين أبو عاقلة، والاعتداء على جنازتها، حسب المركز.

و"صدى سوشال"، مبادرة شبابية فلسطينية تأسست عام 2017، تتعامل مع إدارات مواقع التواصل الاجتماعي، في محاولة لإنصاف المحتوى الفلسطيني، وتوثق الانتهاكات التي يتعرض لها.