دعا الاسرى الاضراب عن الطعام

الشيخ عدنان: الاحتلال يتعمد عدم اتخاذ اجراءات وقائية من كورونا

الشيخ عدنان: الاحتلال يتعمد عدم اتخاذ اجراءات وقائية من كورونا

كنعان_وكالات

طالب القيادي في حركة الجهاد الاسلامي الشيخ خضر عدنان، الأسرى في سجون الاحتلال إلى الاضراب المفتوح عن الطعام لمواجهة قرارات مصلحة السجون، مؤكد أن الاحتلال يتعمد إهمال الاسرى وعدم اتخاذ اجراءات وقائية.

دعا الشيخ خضر عدنان في تصريحات صحفية، الاسري في سجون الاحتلال إلى الاضراب المفتوح عن الطعام والدخول في معركة الأمعاء الخاوية لمواجهة الاجراءات التنكيلية والاعتقال الاداري ضدهم خاصة أنها الطريقة الوحيدة التي من شأنها إخضاع الاحتلال لمطالبهم العادلة.

وأكد الشيخ عدنان، أن الاعتقال الإداري يمثل سيف مسلط على رقاب الأسرى الذين لا توجد ضدهم أي تهمة وذلك من خلال تفعيل الملف السري ضدهم.

وأشار عدنان، أن إدارة مصلحة السجون تتعمد إصابة الأسرى بالفايروس من خلال إهمال الممنهج وسحب كل أدوات التعقيم والتنظيف داخل الزنازين.

مضيف، أن ادارة السجون لم تتخذ أي إجراء وقائي عند اعتقالهم أسرى جدد وزجهم بنفس الزنازين مع أسرى قدامى وهو ما يشكل بيئة خصبة لانتشار الفايروس بين الأسرى، محذراً من خطورة المرحلة الراهنة التي يعيشها الأسرى داخل السجون.

وذكر اليشخ عدنان أن إدارة سجون الاحتلال أبلغت الأسرى صباح اليوم في سجن "عوفر" عن إصابة الأسير نعيم أبو تركي (38 عاماً)، من الخليل بفيروس "كورونا"، كما أعلنت عن إصابة الأسير محمود الغليظ 17 عاما، من مخيم الجلزون قضاء رام الله، بالفيروس.

الشيخ عدنان: الاحتلال يتعمد عدم اتخاذ اجراءات وقائية من كورونا

الخميس 06 / أغسطس / 2020

كنعان_وكالات

طالب القيادي في حركة الجهاد الاسلامي الشيخ خضر عدنان، الأسرى في سجون الاحتلال إلى الاضراب المفتوح عن الطعام لمواجهة قرارات مصلحة السجون، مؤكد أن الاحتلال يتعمد إهمال الاسرى وعدم اتخاذ اجراءات وقائية.

دعا الشيخ خضر عدنان في تصريحات صحفية، الاسري في سجون الاحتلال إلى الاضراب المفتوح عن الطعام والدخول في معركة الأمعاء الخاوية لمواجهة الاجراءات التنكيلية والاعتقال الاداري ضدهم خاصة أنها الطريقة الوحيدة التي من شأنها إخضاع الاحتلال لمطالبهم العادلة.

وأكد الشيخ عدنان، أن الاعتقال الإداري يمثل سيف مسلط على رقاب الأسرى الذين لا توجد ضدهم أي تهمة وذلك من خلال تفعيل الملف السري ضدهم.

وأشار عدنان، أن إدارة مصلحة السجون تتعمد إصابة الأسرى بالفايروس من خلال إهمال الممنهج وسحب كل أدوات التعقيم والتنظيف داخل الزنازين.

مضيف، أن ادارة السجون لم تتخذ أي إجراء وقائي عند اعتقالهم أسرى جدد وزجهم بنفس الزنازين مع أسرى قدامى وهو ما يشكل بيئة خصبة لانتشار الفايروس بين الأسرى، محذراً من خطورة المرحلة الراهنة التي يعيشها الأسرى داخل السجون.

وذكر اليشخ عدنان أن إدارة سجون الاحتلال أبلغت الأسرى صباح اليوم في سجن "عوفر" عن إصابة الأسير نعيم أبو تركي (38 عاماً)، من الخليل بفيروس "كورونا"، كما أعلنت عن إصابة الأسير محمود الغليظ 17 عاما، من مخيم الجلزون قضاء رام الله، بالفيروس.