ارتفاع مفاجىء لمستوى المياه بالسودان ومصر متمسكة بالأمل

ارتفاع مفاجىء لمستوى المياه بالسودان ومصر متمسكة بالأمل

كنعان _ الخرطوم

أعلن السودان تسجيل ارتفاع مفاجىء في مستويات المياه في الأنهار الثلاثة بولاية الخرطوم، ما أدى إلى انخفاض قدرات إنتاج المياه النقية.

ونقلت وكالة الأنباء السودانية الرسمية (سونا) عن هيئة المياه قولها إن إنتاجية المياه النقية في محطات المياه انخفضت نتيجة ارتفاع مفاجئ في مستويات الأنهار الثلاثة.

وقال مدير هيئة مياه الخرطوم، المهندس أنور السادات، في بيان، إن ارتفاع العكارة في المياه من 3 آلاف وحدة إلى 14 ألف وحدة بصورة مفاجئة، قلل من إنتاجية المياه النقية في جميع المحطات بالولاية.

وفي سياق موازِ، أكد المتحدث باسم وزارة الموارد المائية والري في مصر، المهندس محمد السباعي، إن موقف بلاده ليس ضعيفا بشأن سد النهضة الإثيوبي، مُضيفا في الوقت ذاته: "متمسكون بالأمل" بشأن المفاوضات.

وشدد السباعي على أن قضية المياه تعد مسألة حياة وليست رفاهية، لافتا أن دولتي المصب (مصر والسودان) مازال لديهما بعض المخاوف، لا سيما مع بقاء نقاط قانونية مثيرة وخلافية.

وفي وقت سابق، دعا الاتحاد الأفريقي مصر والسودان وإثيوبيا إلى الإسراع بالتوصل إلى اتفاق ملزم بشأن ملء وتشغيل سد النهضة.

وقبل نحو أسبوع، أعلنت إثيوبيا اكتمال المرحلة الأولى من ملء بحيرة سد النهضة بطاقة تخزين بلغت 4.9 مليار متر مكعب من المياه، وهي كمية ترى أديس أبابا أنها لم تؤثر على حصتي مصر (55 مليار متر مكعب) والسودان (18 مليار متر مكعب).

ارتفاع مفاجىء لمستوى المياه بالسودان ومصر متمسكة بالأمل

الإثنين 27 / يوليو / 2020

كنعان _ الخرطوم

أعلن السودان تسجيل ارتفاع مفاجىء في مستويات المياه في الأنهار الثلاثة بولاية الخرطوم، ما أدى إلى انخفاض قدرات إنتاج المياه النقية.

ونقلت وكالة الأنباء السودانية الرسمية (سونا) عن هيئة المياه قولها إن إنتاجية المياه النقية في محطات المياه انخفضت نتيجة ارتفاع مفاجئ في مستويات الأنهار الثلاثة.

وقال مدير هيئة مياه الخرطوم، المهندس أنور السادات، في بيان، إن ارتفاع العكارة في المياه من 3 آلاف وحدة إلى 14 ألف وحدة بصورة مفاجئة، قلل من إنتاجية المياه النقية في جميع المحطات بالولاية.

وفي سياق موازِ، أكد المتحدث باسم وزارة الموارد المائية والري في مصر، المهندس محمد السباعي، إن موقف بلاده ليس ضعيفا بشأن سد النهضة الإثيوبي، مُضيفا في الوقت ذاته: "متمسكون بالأمل" بشأن المفاوضات.

وشدد السباعي على أن قضية المياه تعد مسألة حياة وليست رفاهية، لافتا أن دولتي المصب (مصر والسودان) مازال لديهما بعض المخاوف، لا سيما مع بقاء نقاط قانونية مثيرة وخلافية.

وفي وقت سابق، دعا الاتحاد الأفريقي مصر والسودان وإثيوبيا إلى الإسراع بالتوصل إلى اتفاق ملزم بشأن ملء وتشغيل سد النهضة.

وقبل نحو أسبوع، أعلنت إثيوبيا اكتمال المرحلة الأولى من ملء بحيرة سد النهضة بطاقة تخزين بلغت 4.9 مليار متر مكعب من المياه، وهي كمية ترى أديس أبابا أنها لم تؤثر على حصتي مصر (55 مليار متر مكعب) والسودان (18 مليار متر مكعب).