icon-weather
الإذاعة البث المباشر
صفحة خاصة بوكالة كنعان الإخبارية لبث جميع مباريات كأس العالم قطر 2022 مباشرة مع التحليل الرياضي قبل المباريات وبعدها

هندرسون أفضل لاعب في البريميرليج

هندرسون أفضل لاعب في البريميرليج

حصل جوردان هندرسون، قائد ليفربول، على جائزة رابطة الكتاب لأفضل لاعب في البريميرليج خلال موسم 2019-2020.

وذكرت شبكة "سكاي سبورتس" أن هندرسون حصد الجائزة متفوقًا على كيفين دي بروين (مانشستر سيتي)، وماركوس راشفورد (مانشستر يونايتد)، وفيرجيل فان دايك وساديو ماني وأليسون بيكر وألكسندر أرنولد (ليفربول).

وأشارت الشبكة إلى أن هندرسون نال الجائزة، بعد أن حصل على أكثر من ربع الأصوات.

وصرح هندرسون "أعرب عن تقديري لدعم الذين صوتوا لي ولرابطة الكتاب بشكل عام".

وأضاف "بالنظر إلى الفائزين السابقين بالجائزة والذي لعبت معهم من قبل في ليفربول مثل جيرارد ولويس سواريز ومحمد صلاح، يمكننا معرفة قيمة الجائزة، لكن الامتنان الذي أشعر به لا أستطيع قبوله بمفردي".

وتابع "لا أشعر أن أي شيء حققته هذا الموسم أو خلال مسيرتي قد قمت به بمفردي. أنا مدين بالكثير للعديد من الأشخاص، لا سيما زملائي الحاليين الذين كانوا مذهلين ويستحقون كل التقدير".

وأتم "لقد حققنا ما وصلنا له، لأن كل عضو في فريقنا كان رائعًا. ليس فقط في المباريات أو في القيام بالأشياء التي تتصدر العناوين الأولى والصفحات الخلفية، لكن خلال العمل يوميًا في التدريب".

هندرسون أفضل لاعب في البريميرليج

الجمعة 24 / يوليو / 2020

حصل جوردان هندرسون، قائد ليفربول، على جائزة رابطة الكتاب لأفضل لاعب في البريميرليج خلال موسم 2019-2020.

وذكرت شبكة "سكاي سبورتس" أن هندرسون حصد الجائزة متفوقًا على كيفين دي بروين (مانشستر سيتي)، وماركوس راشفورد (مانشستر يونايتد)، وفيرجيل فان دايك وساديو ماني وأليسون بيكر وألكسندر أرنولد (ليفربول).

وأشارت الشبكة إلى أن هندرسون نال الجائزة، بعد أن حصل على أكثر من ربع الأصوات.

وصرح هندرسون "أعرب عن تقديري لدعم الذين صوتوا لي ولرابطة الكتاب بشكل عام".

وأضاف "بالنظر إلى الفائزين السابقين بالجائزة والذي لعبت معهم من قبل في ليفربول مثل جيرارد ولويس سواريز ومحمد صلاح، يمكننا معرفة قيمة الجائزة، لكن الامتنان الذي أشعر به لا أستطيع قبوله بمفردي".

وتابع "لا أشعر أن أي شيء حققته هذا الموسم أو خلال مسيرتي قد قمت به بمفردي. أنا مدين بالكثير للعديد من الأشخاص، لا سيما زملائي الحاليين الذين كانوا مذهلين ويستحقون كل التقدير".

وأتم "لقد حققنا ما وصلنا له، لأن كل عضو في فريقنا كان رائعًا. ليس فقط في المباريات أو في القيام بالأشياء التي تتصدر العناوين الأولى والصفحات الخلفية، لكن خلال العمل يوميًا في التدريب".