الأسير أبو الرب يُعلق إضرابه التضامني مع رفيقه أبو وعر

الأسير أبو الرب يُعلق إضرابه التضامني مع رفيقه أبو وعر

كنعان_وكالات

علق الأسير محمد أبو الرب "التيع" إضرابه عن الطعام الذي استمر (11) يوماً، نصرة ًوإسناداً لرفيقه الأسير كمال أبو وعر، بعد اتفاق يقضي بالسماح له بإجراء مكالمة هاتفية ونقله لزيارة رفيقه الأسير أبو وعر، حيث يقبع في سجن "عيادة الرملة"، وذلك بعد انتهاء "حجره" والتأكد من شفائه من الإصابة بفيروس "كورونا".

وكان الأسير أبو الرب شرع بالإضراب، ونُقل إثر ذلك إلى عزل "أوهليكدار"، إسناداً لرفيقه الأسير أبو وعر المُصاب بالسرطان، الذي أُعلنت لاحقاً إصابته بفيروس "كورونا"، عقب نقله من سجن "جلبوع" إلى مستشفى "أساف هروفيه" الصهيوني، حيث خضع لعملية جراحية فيها لوضع أنبوب تنفس له، وبالأمس نقلت إدارة سجون الاحتلال الأسير أبو وعر إلى الرملة مجدداً، بالرغم من وضعه الصحي الصعب.

يُشار إلى أن الأسير محمد أبو الرب من بلدة قباطية في جنين، وهو محكوم بالسجن لمدة (30) عاماً، ومعتقل منذ عام 2003

الأسير أبو الرب يُعلق إضرابه التضامني مع رفيقه أبو وعر

الخميس 23 / يوليو / 2020

كنعان_وكالات

علق الأسير محمد أبو الرب "التيع" إضرابه عن الطعام الذي استمر (11) يوماً، نصرة ًوإسناداً لرفيقه الأسير كمال أبو وعر، بعد اتفاق يقضي بالسماح له بإجراء مكالمة هاتفية ونقله لزيارة رفيقه الأسير أبو وعر، حيث يقبع في سجن "عيادة الرملة"، وذلك بعد انتهاء "حجره" والتأكد من شفائه من الإصابة بفيروس "كورونا".

وكان الأسير أبو الرب شرع بالإضراب، ونُقل إثر ذلك إلى عزل "أوهليكدار"، إسناداً لرفيقه الأسير أبو وعر المُصاب بالسرطان، الذي أُعلنت لاحقاً إصابته بفيروس "كورونا"، عقب نقله من سجن "جلبوع" إلى مستشفى "أساف هروفيه" الصهيوني، حيث خضع لعملية جراحية فيها لوضع أنبوب تنفس له، وبالأمس نقلت إدارة سجون الاحتلال الأسير أبو وعر إلى الرملة مجدداً، بالرغم من وضعه الصحي الصعب.

يُشار إلى أن الأسير محمد أبو الرب من بلدة قباطية في جنين، وهو محكوم بالسجن لمدة (30) عاماً، ومعتقل منذ عام 2003