الاحتلال يقمع مسيرة نعلين

الاحتلال يقمع مسيرة نعلين

كنعان _ الضفة المحتلة

أصيب عدد من المواطنين بحالات اختناق، جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الجمعة، لمسيرة قرية بلعين الأسبوعية السلمية، المناهضة للاستيطان والجدار العنصري.

وذكرت مصادر محلية ان جنود الاحتلال المتمركزين عند بوابة الجدار المقام على أراضي القرية، أطلقوا قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع بكثافة تجاه المشاركين في المسيرة التي دعت إليها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان وفاء للقدس وتنديدا بما تسمى "صفقة القرن"، مما أدى إلى إصابة العديد منهم بحالات اختناق.

وكانت المسيرة قد انطلقت من وسط القرية، ورفع خلالها المشاركون خلالها العلم الفلسطيني، وصولا إلى بوابة الجدار بالقرب من منطقة "أبو ليمون".

وردد المشاركون الهتافات والأغاني الوطنية الداعية إلى الوحدة الوطنية، ومقاومة الاحتلال، وإطلاق سراح جميع الأسرى والأسيرات من سجون الاحتلال، وعودة اللاجئين الى ديارهم واراضيهم التي هجروا منها.

وقرع المشاركون بوابة الجدار، وخطوا شعارات عليها، فيما قام جنود الاحتلال بتصويرهم من فوق الأبراج العسكرية، وأطلاق قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع تجاههم.

وتأتي فعالية اليوم وفاء وانتصار للقدس والمقدسات الإسلامية، وتنديدا بصفقة القرن.

ودعا المنسق الاعلامي للجنة الشعبية في بلعين راتب أبو رحمة، الى المشاركة الواسعة في الفعاليات المساندة لأهلنا في قرية الخان الأحمر، وتوسيع ظاهرة المقاومة الشعبية في محافظات الوطن كافة نصرة وإسنادا لهم.

الاحتلال يقمع مسيرة نعلين

الجمعة 24 / أغسطس / 2018

كنعان _ الضفة المحتلة

أصيب عدد من المواطنين بحالات اختناق، جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الجمعة، لمسيرة قرية بلعين الأسبوعية السلمية، المناهضة للاستيطان والجدار العنصري.

وذكرت مصادر محلية ان جنود الاحتلال المتمركزين عند بوابة الجدار المقام على أراضي القرية، أطلقوا قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع بكثافة تجاه المشاركين في المسيرة التي دعت إليها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان وفاء للقدس وتنديدا بما تسمى "صفقة القرن"، مما أدى إلى إصابة العديد منهم بحالات اختناق.

وكانت المسيرة قد انطلقت من وسط القرية، ورفع خلالها المشاركون خلالها العلم الفلسطيني، وصولا إلى بوابة الجدار بالقرب من منطقة "أبو ليمون".

وردد المشاركون الهتافات والأغاني الوطنية الداعية إلى الوحدة الوطنية، ومقاومة الاحتلال، وإطلاق سراح جميع الأسرى والأسيرات من سجون الاحتلال، وعودة اللاجئين الى ديارهم واراضيهم التي هجروا منها.

وقرع المشاركون بوابة الجدار، وخطوا شعارات عليها، فيما قام جنود الاحتلال بتصويرهم من فوق الأبراج العسكرية، وأطلاق قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع تجاههم.

وتأتي فعالية اليوم وفاء وانتصار للقدس والمقدسات الإسلامية، وتنديدا بصفقة القرن.

ودعا المنسق الاعلامي للجنة الشعبية في بلعين راتب أبو رحمة، الى المشاركة الواسعة في الفعاليات المساندة لأهلنا في قرية الخان الأحمر، وتوسيع ظاهرة المقاومة الشعبية في محافظات الوطن كافة نصرة وإسنادا لهم.