الزعنون : تم توزيع الدعوات على أعضاء المركزي بينهم 10 من حماس

الزعنون : تم توزيع الدعوات على أعضاء المركزي بينهم 10 من حماس

كنعان_وكالات

أكد رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون ، صباح اليوم الثلاثاء ، توزيع الدعوات على جميع أعضاء المجلس المركزي لحضور الدورة المقررة منتصف الشهر الجاري في رام الله "دورة الشهيدة رزان النجار والانتقال من السلطة إلى الدولة".

وأشار الزعنون في حديث لصوت فلسطين إلى أن الدوائر المختصة داخل الوطن تقوم بالإجراءات اللازمة في الجوازات لتامين حضور أعضاء المجلس المركزي في الخارج والبالغ عددهم 17 عضوا .

وأوضح رئيس المجلس الوطني أنه تم توجيه الدعوات لعشرة أسماء من حركة حماس هم أعضاء في المجلس التشريعي بانتظار رد إيجابي منهم لحضور دورة المجلس المركزي مشيرا إلى أنه في حال قرروا المشاركة فإنه يمكن دراسة فكرة الفيديوكنفرنس إن لم يتمكنوا من الحضور إلى رام الله.

وفيما يتعلق بممثلي لجان المجلس المركزي، قال الزعنون إنه لم يتم حتى الآن اتخاذ الإجراءات اللازمة بالنسبة لهذه اللجان وذلك بسبب وجود طلبات انتساب لها يزيد عن 250 عضوا على اثنتي عشرة لجنة، مؤكدا أنهم سيكونون في دورة المركزي التالية لهذه الدورة.

وبشأن جدول الأعمال، أوضح الزعنون أن جلسة الافتتاح ستعقد الساعة الواحدة ظهرا من يوم الأربعاء الموافق الخامس عشر من هذا الشهر تتضمن كلمة شاملة للسيد الرئيس محمود عباس يسبقها كلمة لرئيس المجلس الوطني سليم الزعنون وأخرى لرئيس لجنة المتابعة العربية محمد بركة .

وأضاف رئيس المجلس الوطني أن الجلسة المقتصرة على أعضاء المجلس المركزي عند الساعة السادسة والنصف من اليوم ذاته .

الزعنون : تم توزيع الدعوات على أعضاء المركزي بينهم 10 من حماس

الثلاثاء 07 / أغسطس / 2018

كنعان_وكالات

أكد رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون ، صباح اليوم الثلاثاء ، توزيع الدعوات على جميع أعضاء المجلس المركزي لحضور الدورة المقررة منتصف الشهر الجاري في رام الله "دورة الشهيدة رزان النجار والانتقال من السلطة إلى الدولة".

وأشار الزعنون في حديث لصوت فلسطين إلى أن الدوائر المختصة داخل الوطن تقوم بالإجراءات اللازمة في الجوازات لتامين حضور أعضاء المجلس المركزي في الخارج والبالغ عددهم 17 عضوا .

وأوضح رئيس المجلس الوطني أنه تم توجيه الدعوات لعشرة أسماء من حركة حماس هم أعضاء في المجلس التشريعي بانتظار رد إيجابي منهم لحضور دورة المجلس المركزي مشيرا إلى أنه في حال قرروا المشاركة فإنه يمكن دراسة فكرة الفيديوكنفرنس إن لم يتمكنوا من الحضور إلى رام الله.

وفيما يتعلق بممثلي لجان المجلس المركزي، قال الزعنون إنه لم يتم حتى الآن اتخاذ الإجراءات اللازمة بالنسبة لهذه اللجان وذلك بسبب وجود طلبات انتساب لها يزيد عن 250 عضوا على اثنتي عشرة لجنة، مؤكدا أنهم سيكونون في دورة المركزي التالية لهذه الدورة.

وبشأن جدول الأعمال، أوضح الزعنون أن جلسة الافتتاح ستعقد الساعة الواحدة ظهرا من يوم الأربعاء الموافق الخامس عشر من هذا الشهر تتضمن كلمة شاملة للسيد الرئيس محمود عباس يسبقها كلمة لرئيس المجلس الوطني سليم الزعنون وأخرى لرئيس لجنة المتابعة العربية محمد بركة .

وأضاف رئيس المجلس الوطني أن الجلسة المقتصرة على أعضاء المجلس المركزي عند الساعة السادسة والنصف من اليوم ذاته .