حماس: الاحتلال يسعى لإسكات صوت الحقيقة باعتقاله الصحفيين

حماس: الاحتلال يسعى لإسكات صوت الحقيقة باعتقاله الصحفيين

رام الله - كنعان

قال عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" موسى دودين، إن استمرار سياسة الاحتلال باعتقال الصحفيين بالضفة الغربية المحتلة، يدلل بصورة جلية على ما يمارسه هذا الاحتلال من إجرام بحق المدنيين وأصحاب الرأي، ويعكس سعيه المحموم نحو إسكات صوت الحقيقة، وخوفه من العمل الصحفي الحر الذي يعبر عن آلام الشعب الفلسطيني.

 واعتبر دودين في بيان تلقته وكالة "صفا" الاثنين، أن اعتقال الكاتبة لمى خاطر قبل أيام ثم اعتقال الصحفيين مدير مكتب قناة القدس في الضفة الغربية علاء الريماوي وزملائه محمد علوان وقتيبة حمدان وحسني انجاص اليوم هو استهداف مقصود لما يمثله هؤلاء الأحرار من دور عظيم في فضح الإجرام الإسرائيلي.

وأكد أن هذه الإجراءات الإجرامية لن تستطيع طمس الحقيقة بأي حال من الأحوال، والتي تحملها قناة القدس ويساندها في ذلك المنابر الإعلامية الفلسطينية الحرة.

وأمام هذه الجريمة الإسرائيلية طالب دودين كافة الصحفيين الفلسطينيين بالاستمرار في نقل الحقيقة، وإظهار صورة الإجرام الإسرائيلي بحق أبناء الشعب الفلسطيني.

ودعا المؤسسات الحقوقية والدولية لأخذ دورها في الدفاع عن الصحفيين وحقهم في العمل بحرية.

حماس: الاحتلال يسعى لإسكات صوت الحقيقة باعتقاله الصحفيين

الإثنين 30 / يوليو / 2018

رام الله - كنعان

قال عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" موسى دودين، إن استمرار سياسة الاحتلال باعتقال الصحفيين بالضفة الغربية المحتلة، يدلل بصورة جلية على ما يمارسه هذا الاحتلال من إجرام بحق المدنيين وأصحاب الرأي، ويعكس سعيه المحموم نحو إسكات صوت الحقيقة، وخوفه من العمل الصحفي الحر الذي يعبر عن آلام الشعب الفلسطيني.

 واعتبر دودين في بيان تلقته وكالة "صفا" الاثنين، أن اعتقال الكاتبة لمى خاطر قبل أيام ثم اعتقال الصحفيين مدير مكتب قناة القدس في الضفة الغربية علاء الريماوي وزملائه محمد علوان وقتيبة حمدان وحسني انجاص اليوم هو استهداف مقصود لما يمثله هؤلاء الأحرار من دور عظيم في فضح الإجرام الإسرائيلي.

وأكد أن هذه الإجراءات الإجرامية لن تستطيع طمس الحقيقة بأي حال من الأحوال، والتي تحملها قناة القدس ويساندها في ذلك المنابر الإعلامية الفلسطينية الحرة.

وأمام هذه الجريمة الإسرائيلية طالب دودين كافة الصحفيين الفلسطينيين بالاستمرار في نقل الحقيقة، وإظهار صورة الإجرام الإسرائيلي بحق أبناء الشعب الفلسطيني.

ودعا المؤسسات الحقوقية والدولية لأخذ دورها في الدفاع عن الصحفيين وحقهم في العمل بحرية.